عام

مصادر تكشف أن الشروط الجديدة لا تنطبق مبدئيا على 6 قياديين

سيكون عدد من مديري إدارات التعليم بالمناطق ومساعديهم عرضة للإبعاد من مواقعهم الوظيفية إلى أخرى، بعد اعتماد الشروط الجديدة الخاصة باختيار القيادات.
وبحسب مصادر مطلعة فأن لجنة اختيار مديري العموم ومديري إدارات التعليم ومساعديهم التي شكلها وزير التعليم عزام الدخيل أخيرا باشرت وضع الأطر الأولية لضوابط اختيار قيادات التعليم، فيما تشير اﻷنباء اﻷولية إلى أن تلك الضوابط من شأنها إقصاء نحو ست قيادات عن المشهد.
وقالت المصادر إن من أبرز الإجراءات الجديدة اشتراط المؤهل التربوي، وخلو سجل المرشح من قضايا التحقيق في أي جهة رقابية أو تحقيقية، والأخذ في الحسبان حجم الشكاوى الواردة ضد المرشح من مديري المدارس أو المعلمين خلال السنوات الماضية.
وأكدت المصادر أن إداريي اللجنة قدموا ملفات ستة لمديري تعليم ومساعدين انتهت تكليفاتهم، ولم تنطبق عليهم ضوابط التجديد السابقة لوجود قضايا مسجلة ضدهم في لجنة قضايا شاغلي الوظائف التعليمية بالوزارة، وأن مقرر اللجنة طلب ضم ملفاتهم بما تحويه من قضايا مع ملفات كل مديري التعليم ومساعديهم، تمهيدا لإخضاعها كلها إلى الضوابط الجديدة التي تعتزم اللجنة إصدارها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com