عام

برعاية “السديري”بارق تودع”بن شعتور”بعد 36 عام في ميدان التربية

في ليلة تجسدت فيها أروع أمثلة الوفاء وبحضور محافظ بارق الأستاذ سلطان بن سعد السديري ومدير مكتب التعليم بمحافظة بارق الأستاذ علي بن أحمد البارقي وفضيلة الشيخ مصعب العسكري القاضي بمحكمة بارق سابقا  واللواء ركن حسن حمزة البارقي قائد قوات درع الجزيرة العربية المشتركة وعدد من التربويين ومشائخ وأعيان ووجهاء القبائل  ومدراء الإدارات الحكومية ببارق ، وجميع منسوبي مكتب التعليم ببارق من إداريين ومشرفين أقيم مساء اليوم الثلاثاء 2/7 / 1436هـ حفل توديع المشرف التربوي الأستاذ علي بن حسن شعتور البارقي وذلك بمناسبة تقاعده بعد أن أمضى قرابة 36 عاماً في هذا الميدان الحافل بالعطاء المتميز وكذلك الاحتفال بالموظف العم إبراهيم بن محمد البارقي بمناسبة تقاعده .

بدء الحفل الخطابي المعد لهذه المناسبة بتقديم أستاذ المفردة المشرف التربوي محمد بن أحمد زهير البارقي بالنشيد الوطني  ثم آيات عطرة من الذكر الحكيم تلاها الطالب عبد الرحمن ديني من طلاب مدرسة تحفيظ القرآن الكريم ببارق

ثم ألقى مدير مكتب التعليم ببارق الأستاذ علي بن أحمد البارقي كلمة رحب فيها بمحافظ بارق وبالضيوف الكرام وتطرق لشيء من سيرة بن شعتور العطرة خلال عمله التعليمي والتربوي و أكد فيها أن المتقاعد يمتلك خبرات وكفاءات يجب أن يستفيد منها المجتمع لأن مشاركته لن تتوقف عند نقطة معينة أو ترك العمل الرسمي وتمنى أن يكون مثالا لغيره الذين لا يرون أن التقاعد هو نهاية العمل بل بداية أخرى من الانجاز. مؤكداً أن تكريم المشرف هو تقدير له واعتراف بجهوده المخلصة التي بذلها طوال سنوات عمله .

عقب ذلك قدمت شيلة وطنية بعنوان (حب الوطن ) للمنشد الأستاذ علي بن عبده البارقي ومجموعه من الطلاب  ثم عرض مرئي لسيرة المحتفى به “بن شعتور ” ثم قصيدة شعرية للأستاذ حمد محمد بلغيث البارقي بعنوان (ذكرى السنين) , عقب ذلك كلمة ابن المحتفى به الدكتور حسن علي شعتور ثم عرض مرئي وهو إهداء من ابنة المحتفى به .عقب ذلك شيلة وطنية بعنوان (أقصى الجنوب)للمنشد أحمد علي عز الدين البارقي .

بعد ذلك ألقى المحتفى به الأستاذ علي بن حسن شعتور البارقي كلمه بهذه المناسبة بدأها بحمد الله والثناء عليه  والصلاة والسلام على رسول الله ثم دعا للقيادة الحكيمة والجنود المرابطين وشكر وأثنى على كل من شارك وساهم وحضر في ليلة تكريمه وليلة الوفاء وكلمته حملت في طياتها الكثير من المعاني الجميلة التي يصعب حصرها .عقب ذلك قدمت الهدايا والدروع التذكارية من زملاء المحتفى به بن شعتور والعم إبراهيم وأخذت الصور التذكارية بهذه المناسبة

” الصور سيتم إدراجها لاحقاً “

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com