عام

بن سرده يستعرض التعليم من الكتاتيب للنظامي في أمسية بالمجاردة

ضمن أنشطة و فعاليات اللجنة الثقافية بمحافظة المجاردة التابعة للنادي الأدبي بأبها , أقيمت أمسية بعنوان “صفحات من التعليم بمحافظة المجاردة ” للدكتور علي بن عبدالرحمن سردة مدير مكتب التعليم بمحافظة المجاردة وسط حضور كبير من رواد التعليم و المثقفين و الجمهور .
في البداية رحب عريف اﻷمسية اﻷستاذ بلقاسم الربيع بالحضور و بضيف اﻷمسية ودعاه إلی إمتاع الحضور بالحديث عن التعليم في محافظة المجاردة في قديمه وحديثه لينتقل المايكرفون الى الدكتور علي بن عبدالرحمن الشهري حيث استهل امسيته بالحديث عن بدايات التعليم حيث اختصرها على ثلاث مراحل :
ا- مرحلة الكتاتيب وذكر رواد تلك الحقبة ومنهم الوالد محمد الياس والشيخ أحمد دبج والشيخ محمد الزيلعي وآل الزمزمي
2- مرحلة المدارس القرعاوية , وقد ذكر العديد من معلميها ومنهم يحيی بن جديع في عبس ومكي في ختبه ويوسف في صيوي والشيخ أحمد أبو دية في المجاردة
3- مرحلة التعليم النظامي فيما بعد السبعين الهجرية والذي بدأ بافتتاح مدرسة بدر الابتدائية وأسهب الدكتور في ذكر تاريخ هذه المدرسة العريقة ومواقعها القديمة والحديثة ومعلميها وجو الدراسة فيها قديما كما ذكر توالي افتتاح المدارس بعد 14 عاما من افتتاح بدر حيث افتتحت مدارس الفيحاء بخاط والكواكبي بصيوي والنعمان بن بشير بختبة
كما تحدث الدكتور عن التعليم في المتوسط والثانوي بعد ذلك ركز علی تطور التعليم وتنوع مصادره وجودة مخرجاته وأورد نماذج مشرقة من المدارس والمعلمين والطلاب
واختتم أمسيته الرائعة بالحديث عن مكتب التعليم في المجاردة والذي افتتح عام 1409هجرية وذكر أبرز منجزاته والمتمثلة في عدد 51 من المعلمين والمعلمات ممن حصلوا درجة الماجستير و كذلك 6 معلمين ممن حصلوا على شهادة الدكتوارة في مختلف التخصصات بدعم ومباركة من المكتب و تطرق كذلك إلى تميز المكتب وحصوله علی العديد من الجوائز علی مستوی المملكة

وذكر نماذج من المعلمين الحاصلين علی التميز علی مستوی الوزارة وعرج علی تمثيل المكتب للمملكة في عدة دول في أيطاليا وجورجيا وغيرها وأثنی علی جهود العاملين في الميدان التربوي وثمن جهودهم في تعليم الطلاب واكتشاف وإبراز مواهبهم وصقلها واختتم الدكتور حديثة بشكر أمين وأعضاء اللجنة الثقافية كما شكر مدير مدرسة صقر قريش علی استضافتها للأمسيةونوه إلی ضرورة التماسك والاصطفاف خلف القيادة الرشيدة ونبذ اﻵراء واﻷفكار الضالة والدخيلة والوقوف بحزم ضد من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن والمواطن

وفي الختام شكر أمين اللجنة اﻷستاذ بلقاسم الربيع ضيف الامسية الدكتور علي بن عبدالرحمن سردة مدير مكتب التعليم بالمجاردة علی تلبيته لدعوة اللجنة كما شكر الحضور علی حضورهم وتفاعلهم بعدها التقطت الصور التذكارية ثم ودع الضيف والحضور مقر اﻷمسبة بمثل ما استقبلوا به من حفاوة وتكريم

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

????????????????????????????????????

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com