عام

بتوجيه من الدخيل: إجراءات لمنع التعصب الرياضي بالمدارس

بتوجيه مباشر من وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل، وضعت الوزارةُ حزمةً من الإجراءات لمنع استشراء التعصب الرياضي داخل القاعات الدراسية في مدارس التعليم العام، وبالذات في حصص التربية البدنية.

وفي التفاصيل ، أكدت الوزارة أنه انطلاقاً من حرصها على أهمية تأمين بيئة مدرسية صحية وآمنة تراعي وسائل الأمن والسلامة، ولوقاية المجتمع التربوي من آفة التعصب الرياضي ورغبة في تنفيذ الإجراءات التي من شأنها أن تحد من التجاوزات الناتجة عن التعصب الرياضي جراء بعض الممارسات والنقاشات وارتداء بعض الملابس الرياضية أو كتابات تتضمن إيحاءات تدعو لتنامي هذه الآفة التي تغذيها بعضُ وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، سواء في درس التربية البدنية أو المشاركات التنافسية

ولأهمية نشر الوعي وتنمية الحصانة الذاتية لدى الناشئة والمجتمع التعليمي من الآثار السلبية لهذه المخالفات على أفكار وقيم الطلاب، لذلك تؤكد الوزارة ضرورة مراعاة تنفيذ وتفعيل الإجراءات الوقائية من الآثار السلبية للتعصب الرياضي في درس التربية البدنية أو المشاركات الرياضية التنافسية

وكذلك تنفيذ درس التربية البدنية في أوقات مناسبة من اليوم الدراسي لحماية الطلاب من الإجهاد الحراري خاصة في المناطق التي يميل فيها الطقس إلى الارتفاع في درجات الحرارة ويتولى الإشراف التربوي قسم التربية البدنية والنشاط الطلاب على متابعة تنفيذ تلك الإجراءات ومراقبتها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com