عاملقاء مع تربوي

بن قدري : التعليم مهنة شريفة ومشروع الملك عبدالله لم يفعل إلى الآن

مر التعليم في بلادنا بأطوار عدة حتى وصل إلى ماهو عليه من رقي واضح وقلة هم الرجال الذين واكبوا التعليم في بلادنا طوال هذه المراحل ، ولقد سنحت لي الفرصة في مقابلة رجل من هذا النوع أمضى جل حياته في التعليم كطالب ، ثم معلم ثم إداري بارع نجح في استمالة قلوب جميع من هم تحت إدارته من معلمين ، وطلاب ، وإداريين ، وأولياء أمور ذلـكـم هو المربي الفاضل محمد إبراهيم قدري فإلى نص الحوار: –

1- بداية نود التعريف بشخصكم الكريم ؟
محمد إبراهيم هيازع قدري متزوج وله من الأبناء ثلاثة ذكور وابنة
درس الابتدائية بابتدائية دار العلوم بالرياض سنة 1386هـ ثم ألتحق بمتوسطة الظهران الليلية عام 1391هـ وأكمل المرحلة الثانوية الليلية بمدرسة أبها الأولى عام 1397هـ بعدها التحق بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بابها ليتخرج منها في العام 1405هـ

2- كم عدد السنوات التي أمضيتها في التعليم ؟

ثلاثة وعشرون سنة وكلها بمدينة بارق
3 – برأيك هل تقدم مستوى التعليم في المملكة عن الماضي حدثنا عن ذلك ؟
نعم تقدم تقدماً باهراً وتم توفير الوسائل الحديثة المساعدة التي لم تكن في الماضي وأيضا المباني الفسيحة الراقية وكلها عوامل ساعدت على تقديم التعليم في بلادنا الحبيبة
4- مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم هل وضع بصمته في التعليم ؟ وهل لمست ذلك كتربوي من خلال استفادة الطلاب ؟
نعم وضع بصمته المميزة ولكن إلى الآن لم يفعل بالشكل المطلوب وأتمنى أن يكون في جميع المدارس وليس البعض منها فهو مشروع جبار ويجب أن يكتمل حتى يمكن الحكم عليه بصورة أكبر من الآن حيث لايزال في المهد أو بدايته وقد لمست ذلك أبان كنت مديراً لثانوية اليمامة سابقاً ببارق من قبل الطلاب
5- هل هناك فرق واضح بين التعليم في السابق والتعليم الآن ؟
نعم هنالك فرق بين التعليم في السابق والحالي ومن ضمنها تنوع خيارات الالتحاق أمام الطالب بعد تخرجه من الثانوية في شتى المجالات بينما في السابق ليس للاختيار مجالاً كذلك في المقررات والمناهج والحالة النفسية للطالب وطريقة المعملين
6- واكبت خلال مسيرتك التعليمية المعلم الغير وطني والمعلم الوطني برأيك أيهم الأفضل ؟ ولماذا ؟
بلاشك أن المعلم الوطني برأيي المتواضع أفضل أذا أستشعر الأمانة والنزاهة والإخلاص في العمل ولمست خلال مسيرتي التعليمية التميز من بعضهم حتى لا أعمم في الجدية والتمكن المهني في التخصص إلى حد الانبهار ببعضهم بينما الزملاء المتعاقدون استفاد منهم المعلمون الوطنيون بشكل كبير
7- كيف كانت نظرة طالب الماضي وكيف هي الآن نحو التعليم ؟
نظرة الطالب في الماضي الحصول على الشهادة فقط وإهمال التقدير ومن ثم الالتحاق بأي وظيفة كانت وكان السلك العسكري هو الخيار الوحيد أما الآن فالنظرة تغيرت تماماً حتى من قبل أسرة الطالب كما أن الظروف المحيطة تغيرت بدء من الظروف الاقتصادية والتعليمية لأولياء الأمور مع وجود التنافس الشريف وروح الحماسة بين الطلاب للحصول على تقديرات مرتفعة وبالتالي الانخراط بوظائف راقية ومناصب رفيعة في الدولة

8- هل هنالك فرق بين مدير المدرسة سابقاً والمدير في الوقت الحالي ؟
المدير في الماضي والمدير حالياً لم يتغير فالمهام واحدة ولكن بالصورة الحالية الوسائل متوفرة أكثر من السابق للمدير الحالي فالحاسب الآلي قد أختصر العديد من الإشكاليات التي قد يواجهه المدير وذهلت من برنامج التعاميم الذي طبق الآن في إدارة المدارس حيث كان في السابق يأخذ التعميم حتى يصل شهورا وأسابيعاً ليتم الاطلاع عليه وتفعيله
9- صادفت خلال عملك الكثير من القرارات الإدارية والتربوية ما هو أغرب قرار مر عليك وكيف تعاملت معه ؟
أغرب قرار هو الاختبارات التحصيلية والذي عمل دون تأهيل للطلاب أوتدريب بالإضافة المعلمين وقد قمت بجهد ذاتي يتمثل بعمل دورات وورش عمل تعليمية للطلاب ليتدرب الطلاب على مثل تلط الاختبارات وأيضا لكسر حاجز الخوف لديهم من الاختبارات مستقبلاً
10- بالنسبة لصلاحيات المدير البعض يقلل من شأنها والبعض الأخر يعظمها أيهما تؤيد ؟ ولماذا ؟
المدير هو القائد الميداني التربوي ي المدرسة ويمثل مدير التعليم والذي أحبذه أن تفعل صلاحياته بشكل واسع لما فيه من المصلحة التعليمية التي قد يراها مناسبة في أغلب الأوقات
11- هناك من المعلمين مجتهد والبعض الأخر مهمل ومتكاسلين كيف كنت تتعامل معهم ؟
كنت أتعامل معهم حسب الجهد المبذول من قبل المعلم ذاته فالمتميز أقدره ونحفزه بالتكريم للوصول إلى المراكز المتقدمة سواء في التخصص أو الأنشطة أوغيرها من المجالات الأخرى أما المتكاسل والمتهاون فأقدم له النصح والوعظ واعطاءه جرعات من الدورات وأن لم يفد نقوم بمخاطبة إدارة التربية والتعليم ويتم التعامل وفق الأنظمة المتبعة
12من هو الشخص الذي تأثرت به خلال مسيرتك التعليمية ؟
الأستاذ مهدي الراقديي مدير التربية والتعليم بمنطقة عسير سابقاً والذي كان أيضا مديراً للتربية والتعليم بمحافظة محايل عسير
13كرجل تربوي تخرج من تحت يده الآلاف من الطلاب ما هو شعورك عند رؤيتك لأحد طلابك في منصب رفيع ؟ ومن هم طلابك ؟
الكثير منهم ولا أود ذكر أحدهم وتغييب الآخرين فمنهم في السلك القضائي والآخرين في الإشراف التربوي ومعلمين وأيضا مهندسين
14 كلمة أخيرة توجهها للتربويين اليوم ؟
أرجوا أن يتواكب تطور المناهج المعمول به في النظام التعليمي الآن مع تطور من يقوم بتدريس تلك المناهج فهناك هوهه سحيقة بين المعلمين وتطور المناهج فالكثير من الزملاء المعلمين يحملون دبلوم إعداد المعلمين وهذا فيه الكثير من الظلم بحق الطلاب وأود أن يستشعر التربويون بكافة أطيافهم حمل مهنة التعليم التي هي في الأساس شرف فيكفي أن المعلم الأول والمربي الفاضل سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com